الثلاثاء، 13 مايو 2014

الحياة كالمركب








الحياة كالمركب وشراعها القدر
غالبا ليس لنا نصيبا فى الإختيار.
دائما نبحث عن الأمان ولا نجده...
 فالقدر يأخذنا حيث يشاء الله.
تتوق النفس لاشياء كثيره فلا تجد امامها إلا الكثير من الحرمان.
نكبت أحلامنا ونحتفظ بها داخلنا. .
ولا نملك إلا الخيال الذى نخرج فيه جزءا من طاقاتنا المكبوته وأحلامنا المدفونه.
وفى النهايه نستسلم لواقعنا المرير..
 ونحاول أن نرضى..
 ولا نملك فى هذه الحياة إلا التمنى والخيال.....

الأحد، 11 مايو 2014

اخطاء رأيتها بعينى

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
بفضل الله انا لسه راجعه من العمره واسأل الله ان يتقبلها منى امين
حبيت اتكلم معكم عن بعض الاخطاء التى رأيتها بعينى عند الكعبه الشريفه ويجب على المسلم ان لا يقع فى هذه الاخطاء ولكن بعض المسلمين يقلدون بعضهم تقليدا اعمى بدون تفكير
........
رأيت بعينى كثير من الناس الذين يتعلقون بباب الكعبه بعضهم يلقون خطابات وجوابات ويضعونها امام باب الكعبه مباشره. وهذه مهزله
فالعلاقه بين العبد وربه لا تحتاج الى كتابه خطابات ولا رسائل فقد قال الله عز وجل ادعونى استجب لكم.
فكيف لمسلم يكتب خطاب ويضعه امام باب الكعبه ؟ماذا ينتظر اذن؟؟
.........
رأيت ايضا الكثير من المسلمين يتمسحون بجدران الحرم المكى ويقبلونه ويتمسحون بمقام سيدنا ابراهيم ويبكون عنده ويتوسلون إليه وما هو الا حجر طبعت عليه آثار قدم سيدنا ابراهيم فكيف يتوسلون اليه ويتمسحون بجدار المقام ويبكون؟هذه الافعال قد تقود الى الشرك
.........
رايت النساء التى تتزاحم عند الحجر الاسود وفى الحقيقه هو ليس زحام فحسب فهو بمثابه القتال رأيت الكثير من النساء تزاحم الرجال ومن شده الزحام امام الحجر الاسود ينكشف شعرها وتتمزق ثيابها وينخلع عنها الحجاب وهى ما زالت مصممه ان تزاحم حتى تصل للحجر الاسود.
.............
بالنسبه للركن اليمانى للكعبه.
مسموح للمسلم فقط ان يلمسه بيديه لكن لا يقبله.
الحجر الاسود فقط نقبله مثل ما فعل رسول الله صلى الله عليه وسلم وقد قال سيدنا عمر عندما قبل الحجر الاسود اعلم انك حجر لا تنفع ولا تضر ولولا ان رأيت رسول الله يقبلك ما قبلتك.
رأيت الكثير من المسلمين هناك يتزاحمون عند الركن اليمانى ويقبلونه ويبكون ويتوسلون وهناك يقف رجال الامن السعودى وينصحون الناس ان هذه الافعال لا تجوز ولكن لم يستجيب احد.
.............
اما ما أثار اشمئزازى بعض النساء الايرانيات عندما دخلوا الحرم كانوا يرتدون عباءه سوداء واسعه فضفاضه وعندما بدأوا يطوفون بالبيت فتحوا عباءتهم نصفين ورفعوها وربطوها على خصرهم واظهروا الملابس التى يرتدونها تحت العباءه وكانت ملابس ضيقه جدا. بصراحه انا حسيت انهم استغفر الله نازلين البحر مش رايحين يطوفوا ببيت ربنا مش عارفه هما رايحين يفتنوا المسلمين ولا رايحين يعملوا عمره
.........
ناهيك عن الصوفيه وافعالهم الغريبه جدا عند الطواف فهم يمسكون ببعضهن البعض ويمشون مشية غريبه جدا يدبدبون فى الارض بأرجلهم مثل رجال الصاعقه ويقولون حى حى حى حى.
........
ايضا نساء تتزاحم عند الكعبه وتقوم بدفع وضرب النساء حتى تاخد مكانهن بالقوه
........

بعض الناس يقومون بقص قطعه قماش من كسوه الكعبه ليتباركون بها او ياخذون خيط من الكسوه وهذا الفعل لا يليق ابدا بالمسلم لانها مجرد كسوه مكونه من قماش وخيط لا تنفع ولا تضر. .
.....
والكثير من الرجال والنساء يقومون بخلع اى شىء من ثيابهم مثل الجاكيت مثلا او الكوفيه او طاقيه  ويلقونه امام الكسوه وامام باب الكعبه ويمسحون بها كأنهم ياخذون البركه والكثير ياخذ سجاده الصلاه ويمسحها بالكعبه وكأنه اخذ البركه. ..

انا اخشى ان يرى الغرب هذه الافعال ومنهم ملحدين ومشركين قالوا على الحج والعمره انها وثنيه لانهم رأوا هذه الافعال فظنوا ان المسلمين يعبدون الكعبه.
....
ايها المسلمون نحن لا نعبد الكعبه ولكن نعبد رب الكعبه فيجب ان نفعل ما فعله النبى صلى الله عليه وسلم ولا نزيد عن ذلك.
...........