الجمعة، 31 يناير، 2014

أبت كلماتى ان تصافح الورق





أبت كلماتي أن تصافح الورق

 فشوقي إليك وحبي أكبر من أن يتحمله القلم

 وإن بُحتُ لكَ عن ما بداخلى خشيت عليك من الارق

فإن كل ما بداخلة يتوق إليك

ان كتمت فى قلبى حبك تفضحنى عينى وانت ساكنها

فيراك الناس فى عينى فأخاف على نفسى وألومها

 ألومها لانها ما استطاعت ان تخبىء حبك بين ضلوعها


وان كلفت الجبال لتحمل وصف حبى لك لا تطيقها


أقمر انت يأتينى تاره ويغيب عنى تارة اخرى؟!!

 ام نسمه دافئه تمر بين خصلات شعرى تنعشنى وتغرينى؟!!


ام لمسه حانيه تتخلل بين اصابع يدى وتداعبنى؟!!


ام كلمه تخرج من شفاهى تعيش بين سطور شعرى وتعشق كتاباتى؟؟!

احترت فيك وقلما احتار

فأنت بعيد كالشمس خلف البحار..

 وقريب من الروح بل توأمها والقلب  بنى حولك اسوار


 اختار ان يحيا بحبك انت حتى ينتهى المشوار



بقلمى R